تفسير قوله تعالى: ويدعو الانسان بالشر دعائه بالخير “تفسير”

تفسير قوله تعالى: ويدعو الانسان بالشر دعائه بالخير “تفسير”

تفسير قوله تعالى: ويدعو الانسان بالشر دعائه بالخير، حيث كثيرا ما تمر معنا بعض الايات والسور في القران الكريم التي تدعونا الى التدبر في كلام الله عز وجل. ومن الايات التي تدعوا للتفكر في سورة الاسراء والحيرة في معانيها. لذلك سنضع لكم اليوم عبر موقعنا صفحات نيوز تفسير قوله تعالى: ويدعو الانسان بالشر دعائه بالخير.

تفسير قوله تعالى: ويدعو الانسان بالشر دعائه بالخير

ان تفسير قوله تعالى: ويدعو الانسان بالشر دعائه بالخير حسب ما نص عليه المفسرين من السلف والخلف في تفسير هذه الآية، هو: أن الإنسان يحمله الضجر في بعض الأحيان على أن يدعو على نفسه أو ولده، أو ماله بالشر. ولو استجاب الله له؛ لهلك بسبب ذلك الدعاء.

تفسير وواعدنا موسى ثلاثين ليلة وأتممناها بعشر فتم ميقات ربه أربعين ليلة

تفسير قوله تعالى ويدعو الانسان بالشر دعائه بالخير
تفسير قوله تعالى ويدعو الانسان بالشر دعائه بالخير

تفسير ويدعو الانسان بالشر دعائه بالخير القرطبي

لقد فسر القرطبي قوله تعالى: ويدع الإنسان بالشر دعاءه بالخير كما يلي: هو دعاء الرجل على نفسه وولده عند الضجر بما لا يحب أن يستجاب له: اللهم أهلكه، ونحوه. اما دعاءه بالخير: أي كدعائه ربه أن يهب له العافية، فلو استجاب الله دعاءه على نفسه بالشر هلك، لكن بفضله لا يستجيب له في ذلك. وجاء في نظيره: ولو يعجل الله للناس people الشر استعجالهم بالخير وقد تقدم.

تفسير ابن كثير لقوله تعالى ويدعو الانسان بالشر دعاءه بالخير

كما وقد فسر ابن كثير في قوله تعالى عن عجلة الإنسان، ودعائه في بعض الأحيان على نفسه أو ولده، أو ماله بالشر. أي: بالموت أو الهلاك والدمار واللعنة ونحو ذلك. فلو استجاب له ربه لهلك بدعائه، كما قال تعالى: ( ولو يعجل الله للناس الشر استعجالهم بالخير لقضي إليهم أجلهم ) [ يونس 11 ].

تفسير السعدي ويدع الإنسان بالشر دعاءه بالخير وكان الإنسان عجولا

لقد فسر السعدي قوله تعالى { وَلَوْ يُعَجِّلُ اللَّهُ لِلنَّاسِ الشَّرَّ اسْتِعْجَالَهُمْ بِالْخَيْرِ لَقُضِيَ إِلَيْهِمْ أَجَلُهُمْ } ان هذا من جهل الإنسان وعجلته حيث يدعو على نفسه وأولاده وماله بالشر عند الغضب ويبادر بذلك الدعاء كما يبادر بالدعاء في الخير، ولكن الله -بلطفه – يستجيب له في الخير ولا يستجيب له بالشر.

شرح معنى ويدعو الانسان بالشر دعائه المختصر في التفسير

ويدعو الإنسان لجهله على نفسه وولده وماله عند الغضب بالشرور، مثل دعائه لنفسه بالخير، فلو استجبنا دعاءه بالشر لهلك، وهلك ماله وولده، وكان الإنسان مجبولًا على العجلة؛ ولذا فإنّه قد يتعجّل ما يضرّه.

تفسير الجلالين معنى و تأويل الآية 11 سورة الاسراء

(ويَدْعُ الإنسان بالشر) على نفسه وأهله إذا ضجر (دعاءه) أي كدعائه له (بالخير وكان الإنسان) الجنس (عجولا) بالدعاء على نفسه وعدم النظر في عاقبته. وبنحو الذي قلنا في ذلك، قال أهل التأويل.

كما ذكر حدثني محمد بن سعد، قال: ثني أبي، قال: ثني عمي، قال: ثني أبي، عن أبيه، عن ابن عباس ، قوله ( وَيَدْعُ الإنْسَانُ بِالشَّرِّ دُعَاءَهُ بِالْخَيْرِ وَكَانَ الإنْسَانُ عَجُولا ) يعني قول الإنسان: اللهمَّ العنه واغضب عليه، فلو يُعَجل له ذلك كما يُعجل له الخير، لهلك، قال: ويقال: هو وَإِذَا مَسَّ الإِنْسَانَ الضُّرُّ دَعَانَا لِجَنْبِهِ أَوْ قَاعِدًا أَوْ قَائِمًا أن يكشف ما به من ضرّ، يقول تبارك وتعالى: لو أنه ذكرني وأطاعني، واتبع أمري عند الخير، كما يدعوني عند البلاء، كان خيرا له.

كما حدثنا قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن قتادة، قوله ( وَيَدْعُ الإنْسَانُ بِالشَّرِّ دُعَاءَهُ بِالْخَيْرِ وَكَانَ الإنْسَانُ عَجُولا ) يدعو على ماله، فيلعن ماله وولده، ولو استجاب الله له لأهلكه.

اقرأ المزيد:صدقة جارية للميت رابط استغفار

هكذا وصلنا الى نهاية مقالنا اليوم عبر موقعنا صفحات نيوز تفسير قوله تعالى: ويدعو الانسان بالشر دعائه بالخير وذلك حسب المثير من المفسرين من هم السعدي وابن الكثير والقرطبي وكذلك التفسير في الجلالتين.

إنضم لقناتنا على تيليجرام